قصة نجاح مرسيدس بنز


مرسيدس إميل يلنيك ابنة إميل يلنيك المنظم لسباقات شركة مرسيدس بنز نعم مرسيدس إنها فتاة وهذا اسمها الذي أصبح من أعظم الأسماء في عالم السيارات حتى ألان ومن أهم العلامات التجارية في العالم حتى وقتنا هذا فمن خلال تنظيم والدها سباقات سيارات الشركة ومع تفاؤله باسم ابنته مرسيدس أطلق اسمها على السيارة التي تكرر فوزها بالسباقات وأصبح اسمها لامعا في عالم السيارات فأصبحت مرسيدس  من أهم شركات السيارات وأجودها صنعا وأحسنها تقنية على مر التاريخ ومن خلال هذه الانطلاقة يتاح لنا أن نلقى الضوء على تاريخ هذه الشركة العريقة التي أذهلتنا بفئات وموديلات سياراتها عبر العصور.

مرسيدس بنز بين الماضي والحاضر

وهنا يطرح السؤال نفسه فمرسيدس هي ابنة منظم سباقات الشركة فما تكون بنز ومن هو حتى أطلق على السيارة اللقب الكامل مرسيدس بنز فبنز تعود إلى كارل بنز مصمم المحركات التي جعل شركة تحتل الصدارة في كونها صاحبة أول سيارة تعمل بالبترول وحصل على

براءة اختراعها عام 1886ولعلنا نعرف من عصور مضت إلى عصور قادمة إن سيارة مرسيدس بنز تعد سيارة ذات فخامة عالية لذا تعد من سيارات الرؤساء والأثرياء والمشاهير في العالم وذلك لقيمتها العالية وتقنياتها المتجددة وتقع شركة مرسيدس بنز فى جنوب ألمانيا فى شتوتغارت

مرسيدس بنز أسطورة ناجحة

حازت شركة مرسيدس بسيارتها المتألقة على إبهار العالم والشركات المنافسة لها فتألقت السيارة البنز فى الأسواق جمعيا وحازت على إعجاب الكثيرين من الأشخاص والشركات العالمية الأخرى لصناعة السيارات ويرجع هذا إلى حدث مذهل وطريف أيضا وهو اتحاد شركتين في عام 1926 لعبقريين ألمانيين في عالم السيارات ولم يلتقيا يبعضهما أبدا مدى حياتهما إلا إنهما كانا الأداة التي غيرت معنى اقتناء وركوب أفخم السيارات في العالم وهما كارل بنز جوتليب ديملر الأب لمرسيدس التي سميت السيارة باسمها فيما بعد وألحقت بنز أيضا باسم السيارة وأصبحت مرسيدس بنز .

 فكارل وديملير كانا من عباقرة المحركات واختراع السيارات ولعل الغريب ان تجمع الأيام بين اثنين لهما نفس الطموح والحياة الصعبة في مجال السيارات فكارل صمم أول سيارة عام1906 وحقق براءة اختراع لها باسمه وديملر اخترع أول من اخترع الدراجة النارية عام1858 مع شهرته فى إبداع عالم السيارات ولهذا فليس من الغريب ان يذهب التعجب من أذهاننا أمام سيارة متميزة كمرسيدس  بعد تلاقى عقليين عبقريين لكارل وديملر.

مرسيدس تقنية متألقة عبر الزمان

منذ نشأة مرسيدس نجد أهم ما يميزها تقنياتها العالية والمتجددة فقد بدأت بصناعة أول باص في العالم عام 1895 ومن أعظم المحطات التي مرت  بها الشركة اختيار هتلر السيارة المرسيدس بنز سيارات الدولة الرسمية .

لم تقف الشركة عند هذا الحد بل زادت من تفوق سياراتها وتقنياتها بصناعة الشاحنات والمحركات عام1960 . ومن التقنيات التي تمتعت بها سيارة مرسيدس  أنها كانت الأولى في طرح تقنية حقيبة الهواء الوقائية والفرامل والهياكل الآمنة.