افعى الكوبرا عن قرب


أفعى الكوبرا

تعدّ أفعى الكوبرا أحد أكثر أنواع الأفاعي سُمّيةً، وتمتاز هذه الأفعى بأنّ لها ما يشبه غطاء الرأس، ويمتد نطاق تواجدها عادةً من جنوب أفريقيا عبر جنوب آسيا إلى جزر جنوب شرق آسيا، وتعد أفعى الكوبرا من الأنواع المفضلة لساحري الثعابين الذين يقومون بإخافتها لتظهر موقفها الدفاعي المضطرب.

حيث يتأرجح الثعبان استجابة لحركة الساحر وللموسيقى التي يصدرها، ويحمي الساحر نفسه بالتدرب على تجنب ضربات الأفعى وبإزالة أنيابها.

خصائص أفعى الكوبرا

 تعدّ الكوبرا أحد أنواع الأفاعي السامة التي تنتمي إلى عائلة العرابيد، وأكثر ما يميزها هو غطاء الرأس الذي يظهر عندما تنشر الكوبرا ضلوع رقبتها مشكلةً جزءًا واسعًا ومسطحًا من جسمها بالقرب من رأسها، حيث تستخدم الكوبرا هذا الغطاء في إخافة وتهديد أعدائها، كما أن لها أنيابًا مجوّفة مثبتة في الفك العلوي في مقدمة الفم.

وحيث أنّه لا يمكنها تثبيت فريستها بأنيابها والاستمرار بالضغط عليها فهي تقوم بحقنها بالسم عبر هذه الأنياب، وتمتاز هذه الأفاعي بحاسة شم ممتازة ورؤية ليلية قوية، كما تمتلك بؤبؤ عينٍ مدوّر وحراشف ملساء، والآتية هي أبرز خصائص أفاعي الكوبرا .

اللون

لأفعى الكوبرا ألوان مختلفة، وتتباين ألوان الكوبرا بشكل كبير من نوع لآخر، فهناك أفعى كوبرا باللون الأحمر واللون الأسود واللون الأصفر والمرقّط والمخطط وغيرها الكثير من الألوان والأنماط.

 الحجم

تعد الكوبرا من الثعابين الكبيرة حيث يصل طول العديد من أنواعها إلى ما يزيد عن المترين، فكوبرا الغابات هي أكبر أنواع الكوبرا الحقيقية بطول يصل إلى ثلاثة أمتار، والكوبرا الآشية الناشرة تصل إلى طول 2.7 مترًا؛ الأمر الذي جعلها تُصنّف كأكبر كوبرا ناشرة في العالم، أما الكوبرا الموزمبيقية الناشرة فتعدّ من أصغر الأنواع بطول 1.2 مترًا، هذا وتعدّ الكوبرا الملكية الأطول بين جميع الثعابين السامة في العالم حيث من الممكن أن يصل طولها إلى 5.5 مترًا.

 التكاثر

 تتكاثر الكوبرا كغيرها من الأفاعي عن طريق البيض، حيث تضع الأنثى عادةً من 20 إلى 40 بيضة في كل مرة، وتبلغ فترة احتضان البيض من 60 إلى 80 يومًا، وتبقى الكوبرا عادةً إلى جانب بيوضها تدافع عنها وتحميها حتى تفقس حيث تشكّل كل من الخنازير البرية والنمسيات خطرًا عليها.

السلوك

تتضمن السلوكيات الدفاعية للكوبرا إظهار غطاء الرأس الخاص بها وإصدار صوت الهسهسة ورفع الجزء العلوي من جسدها للوقوف بشكل منتصب في إشارة إلى رغبتها في الهجوم حيث يمكن لمعظم أنواع الكوبرا أن ترتفع إلى ثلث طول أجسامها، ومن الممكن أن تهسهس الكوبرا بصوت عالٍ على الحيوانات المفترسة والتهديدات التي تعترضها، وفي بعض الأنواع من الممكن أن تبصق السم حيث يمكن للكوبرا الناشرة أن ترمي الحيوانات المفترسة التي تتصورها بسمومها عبر أنيابها.

السم والعضة

 يحتوي سم الكوبرا بشكل عام على سموم عصبية تؤثر على الجهاز العصبي للفريسة وتنفسها، وتكون عضة الأنواع الكبيرة منها قاتلة اعتمادًا على كمية السم المحقون في الضحية، وعلى الرغم من فعالية مضادات السم؛ إلا أنه يجب تناولها بعد العضة مباشرة حيث تتسبب عضتها في آلاف الوفيات كل عام في جنوب وجنوب شرق آسيا.

المواطن التي تفضّلها

باستثناء الكوبرا الإسبانية والأوروبية وتلك التي تعيش في منطقة بحر قزوين  تميل الكوبرا عادةً للعيش في المناطق المدارية الحارة، كما يمكن أن تتواجد في السافانا والمراعي والغابات والأراضي الزراعية في أفريقيا وجنوب آسيا، وتفضّل الكوبرا قضاء الوقت تحت الأرض والصخور وفي الأشجار.

أنواع أفعى الكوبرا

 تسمّى الكوبرا عادةً تبعًا للمواطن التي تفضّلها أو البلاد التي تتواجد فيها، وهناك العديد من الأنواع التي أطلق عليها اسم حسب تصنيفها، ومن هذه الأنواع التي سُمّيت تبعًا لهذا التصنيف:

  • كوبرا الغابات  وتعيش في غابات غرب أفريقيا وتعدّ من أطول أفاعي الكوبرا الحقيقية.
  • الكوبرا البيضاء وتقطن في منطقة "كيب" في جنوب أفريقيا.
  • الكوبرا الهندية وتعدّ السبب الرئيسي للوفاة بفعل عضة الثعبان في شبه القارة الهندية.
  • الكوبرا الصينية والفليبينية والمصرية.

 كما تُسمّى بعض أنواع الكوبرا تبعًا لسلوكها أو شكلها، ومن الأمثلة على ذلك:

  • الكوبرا الأحادية

ولهذا النوع دوائر تشبه أحادي الشكل على غطائها.

  • كوبرا الحمار الوحشي الناشرة

وهذا النوع ينتمي إلى أنواع الكوبرا الناشرة ولهذا النوع خطوط شبيهه بتلك التي يملكها الحمار الوحشي.

  • الكوبرا الحافرة التي تقيم في الجحور.

وهناك أنواع أخرى من أفاعي الكوبرا تُسمّى بالكوبرا الناشرة، وهذه الأفاعي تستخدم تقنية بصق السم كوسيلة دفاعية تكسبها المزيد من الوقت لتهرب، حيث تُصوّب نحو العيون بشكل دقيق مطلقةً سُمّها من مسافة تصل إلى 10 أقدام، ويتسبب هذا السم بألم شديد في العيون ومن الممكن أن يسبب العمى في حال لم يعالج على الفور، وهناك 10 أنواع من أفعى الكوبرا الناشرة منها:

  • الكوبرا الناشرة الآشية وتدعى أيضًا بالأفعى العملاقة وتعيش في أفريقيا.
  • الكوبرا الناشرة البورمية الماندالية.
  • الكوبرا الموزمبيقية، وتعدّ أصغر أنواع الكوبرا بطول يصل فقط إلى حوالي 3 أقدام.